منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر
مرحبا بكم , حللتم أهلا و نزلتم سهلا تحت غطاء الحوار المطلق
منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر  » المنتدى الثقافي » النقاش المنطقي و الجاد » الأسرة

الأسرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الأسرة في الأحد 08 مارس 2009, 04:10

mec_agadir

avatar
عضو نثق به (ا)
.•°السلام عليكم ورحمة الله وبركاته°•


[size=29]
من سمات هذا القرن الحزين أنه مفرق الجماعات ومنغص المسرات، ولئن حدث هذا الفراق في بيت سافر فيه أحد الأبناء أو الإخوة،فـالأمر مؤلم جدا ولكنه يكون أكثر إيلاما ووجعا لو يكون المهاجر عمدة البيت
ضغوط اقتصادية، وبطالة دائمة أو موسمية، وأحيانا مضايقات سياسية ومصادرات للحرية ،
وغيرها كثير مما يساهم في هجرة رب الأسرة، وهو ما يترك جرحا غائرا في الأسرة، ويحمل الأم عظائم المسؤولية.
لن نتكلم هنا عن شوقها لزوجها أو حقوقها عليه رغم أن هذا الأمر ملح أيضا في ظل الفتن التي نعيشها في هذا الزمن القاسي
ولكن سنتكلم عن جسامة المسؤولية التي تقع فيها وعليها، فجأة تصبح أبا وأما مسؤولة عن تربية الأبناء ورعايتهم ومطالبة بالصبر والحفاظ على استقرار هذه الأسرة العرجاء
رغم غياب احد أعمدتها
مسؤولة عن النفقة وعن تسيير البيت بمفردها تتحمل صعوبة الحياة ومشاقها ،
ربما تخرج للعمل
لفترة حتى يجد زوجها عملا في بلاد الغربة وربما تبقى طوال حياتها تتعب لوحدها
خاصة إذا كان سفر زوجها غير شرعي وبدون وثائق، فلا هو يستطيع الرجوع لبلده ،
ولا هو يعمل ويساعد زوجته،لتبقى المسكينة في دوامة بين لقمة العيش وبين ظلم المجتمع وتربية الأبناء وبين وحدتها و عمرها وشبابها الذي يضيع بعيدا عن زوجها
أسئلة للنقاش:
ءما هو رأيك في هجرة الزوج للعمل وترك أسرته؟
ء برأيك هل الزوجة وحدها قادرة على القيام بدور الأم والأب في آن واحد؟
ءماهو أكبر تحدي تواجهه الزوجة بمفردها في تحمل مسؤولية هذه الأسرة العليلة؟
ءولكم حرية النقاش والاستفاضة في الموضوع
في انتظار مناقشاتكم العطرة
لكم مني أطيب الأمنيات
وأحلى التحايا
</SPAN>

2 رد: الأسرة في الأحد 08 مارس 2009, 13:17

عطار.أبو نوال

avatar
عضو نثق به (ا)
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
بارك الله فيك أخي الفاضل أنس على هذا الموضوع الذي يسلط الضوء على قضية تكاد تصبح ظاهرة العصر
و بصفتي أحدا ممن يشملهم الأمر و ترك زوجته و إبنته و قد أضيف معي في هذا الرد أخي الوسيم رغم أني غير مخول بالحديث بإسمه لكن الأمر مشترك بيننا في الهجرة وهذا يمس بصورة مباشرة كل أب مهاجر وممتنع أو غير قادر على جلب أسرته معه
أقول سيدي الكريم
إن الحياة قسم تعليمي كبير في مدرسة شاسعة يرأسها مدراء فاسدون لا يعترفون بقدرات طلابهم لكن المعيار عندهم - هذا إبن فلان - وستعلم كل أحد هذه المدرسة درسا لن ينساه كما علمت من هم قبله
أخي الفاضل بدلا من تحميل المسؤولية لمثل هؤلاء الآباء يجب علينا الشد على أيديهم بكل قوة و تشجيعهم لأنهم رغم الظروف الواقعة عليهم قرروا أن ينهجو منهج
الم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها
بدل أن يخنعوا و يستسلموا للضغوط , و ما فائدة بقاء أب - يحب أبناءه و زوجته قربهم - إذا لم يكن مستطيعا توفير حياة كريمة لهم بكل ما تحمل الكلمة من معنى
و في ضل هذه الثورة الإعلامية و المعلوماتية الكبيرة نرى أن هؤلاء الآباء يتابعون أدق التفاصيل عن أسرهم و يتحدثون معهم بشكل مستمر و هذا من شأنه التقليص من قوة الضغط النفسي على الزوجة و الأبناء , و منهم يا سيدي من يراجع الدروس مع أبنائه و كأنه موجودا جنبهم و حريصا على تفوقهم في الدراسة
أنا هنا لا أبرر موقف هؤلاء الأزواج أو الآباء في الإبتعاد عن أسرهم خاصة لمدة طويلة كما أني لا أنفي تماما وقع أعباء على الأبناء و خاصة الزوجة
و هذا ما يقودني الآن لمعالجة الشق المتعلق بالزوجة
أخي الفاضل
و من سمات هذا العصر أيضا أننا نسلط الضوء على النتائج و نحمل المسؤولية من الضرر واقع عليهم
فالقضايا لا تعالج بهذا الشكل , فلكل قضية ملابسات يجب علينا أيضا وضعها بعين الإعتبار
ولو لففت العالم كله لن تجد أحدا راضِ عن بعده هذا لأن فيه ضررا كبيرا سواء على أبنائه أو زوجته , و بالتالي عليه هو نفسه
ووجوده بينهم في ضل الضغوطات التي أشرت إليها في فاتحة موضوعك أعتبره أكثر ضررا و من شأنه أن يحدث أزمات خاصة إذا لم تكن الزوجات متفهمات للحياة بأدق تفاصيلها وهذا برأيي يدخل في باب إختيار أقل الضررين
و ما المانع يا أخي - ما دام الضرر واقع على الزوج و الزوجة بغض النظر على الأباناء لأنهم لا قوة لهم على تحمل المسؤولية -
أقول ما المانع من تحمل الزوجة نتائج ظروف هي تراها واقعة على الأسرة بأكملها ,
هذا في حال الزوجة المتفهمة و الحمد لله
مثل هذه الزوجة يا أخي تراها صابرة مجدة مثابرة و فوق هذا كله تعلن و حتى تجاهر بحبها العميق لشخص زوجها الذي يكابد كل المصاعب من أجل أسرته و لادافع له إلا هذا
مثل هذه الزوجة يا أخي الكريم , لا يمكن بتاتا أن تتضمر أو تيأس حتى ولو إقتضى الأمر القيام بدور الأب و الأم أحيانا
مثل هذه الزوجة من المستحيل أن تقول حتى أنا لدي حق شرعي و لزوجي الحق علي في منحي دفئا
و هذا أخطر ما في الأمر
لكني يا أخي في هذا الموضوع أتطرق للزوجة التي تفهم معنى الحياة بشكل دقيق
هذا الفهم الدقيق يا أخي يكون لها بمثابة محفز فاعل يدفعها لمساندة زوجها في موقف مؤقت وحمدا لله أنه وضع الدنيا في تقلب مستمر وجعل الهجر أو دعنا نقول الهجرة غير أبدية
و يوما ما تنتهي هجرة كل مهاجر بعد أن يحقق طموحاته و يرجع لبلده و زوجته و أبنائه - و الأرزاق بيد الله طبعا و هو المتحكم الوحيد في النتائج -
لا أخفيك سرا أخي الفاضل أن الموضوع لا يتطرق للحياة بأدق تفصيلاتها
و لا أخفيك سرا أيضا أن الموضوع ذاته يعالج قضية السواد الأعظم من الناس الذين لا يفهمون هذه الحياة و هؤلاء في الحقيقة لا شأن لي بهم مع أني أجالس الكثيرين منهم و إذا حاورت أحدهم تجده أكبر الأذكياء - في رأيه طبعا - و هذا الذكاء المزعوم و عدم تقبل فكرة الغير قد يدخلهم في صلب موضوعك أخي الفاضل
و لا خبرة لي بذكائهم و لا معرفتهم للحياة حتى أتطرق للشق المتكلم عنهم
وحتى لو تطرقنا لمثل هذا النوع من البشر , سنجد حالهم هو هو سواء في الهجرة أو بعدمها
فكم من الآباء يا أخي يكون حملا ثقيلا على الزوجة و الأبناء و هو بينهم ؟
و كم من الزوجات لا همّ لهن إلا التفنن في أساليب تعذيب ذلك الكائن البشري المسمى - زوج -
و كم من حالات عدم الرضى , وعبارات - حياتي معك أصبحت جحيما
فهل بعد هذا نقول أن هجرة الأب هي السبب في المعاناة ؟
الخلل يا سيدي ليس في الهجرة , و لكن في فهم الإنسان للحياة من عدمه , أو قلته
و في الإتجاه المعكاس أقول
و كم من أب مهاجر إستطاع أن يخلق دفئا في أسرته يعجز عن تحقيقه أب - مرزوع - بينهم ؟
و يكفيني فخرا أن ضربت مثلا بأحد المهاجرين الفاهمين للحياة الدقيقة
تحتية خالصة من أعماق قلبي لأخي الوسيم و لزوجته الفاضلة المتمرسة
صبرا آل الوسيم ! فالفرج قادم بإذن الله تعالى
و أخيرا أحب أن أحيي أخي الشاب الواعد أنس على همته و نشاطه متمنيا لك أخي الفاضل حياة كريمة و سعيدة
و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


_________________
http://7iwarmotla9.ahlamontada.net

3 رد: الأسرة في الثلاثاء 17 مارس 2009, 00:51

الوسيم

avatar
الوسيم عضو نتشرف به

بسم الله الرحمان الرحيم

حقيقة هو موضوع مؤلم خاصة بالنسبة إلي و إلى أخي الفاضل عطار و إلى كل من يعيش هدا

الظرف

ما أود أن أقوله هو" و هنا أتكلم عن نفسي "

أنا بدون صبر و تفهم و تضحية و مثابرة زوجتي و حبيبتي لا أستطيع ان اواصل قيد انملة

أي أن الفضل كله يعود إليها في الأسرة في التقدم في الاستمرارية في كل شيء

وأنا شاكر و جد ممتن و احمد الله تعالى على هده النعمة

الله يديم المحبة بيننا و يسترنا من فضله دنيا و آخرة

أخوكم الوسيم

شكرا أخي عطار على الدعاء

الله يشملنا جميعا بعفوه و رضاه دنيا و آخرة يا ربي

4 رد: الأسرة في الجمعة 20 مارس 2009, 19:51

فاطمة الزهراء

avatar
مشرف

لم يترك لي أقرب الناس إلى فهم الموضوع ومناقشة جوانبه إلا أن أتنمى لكل مهاجر عودة ميمونة إلى وطنه منتصرا قد ظفر بما كان يرجوه ليعود إلى حضن أسرته،،، وأن أشكر أخي أنس على نشاطه الملحوظ وروح القتال التي لمسها الجميع من خلال استمرارية مواضيعه،،، وشكرا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى