منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر
مرحبا بكم , حللتم أهلا و نزلتم سهلا تحت غطاء الحوار المطلق
منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

منتدى الحوار المطلق ..... منتدى الرأي و الرأي الاخر  » المنتدى الثقافي » النقاش المنطقي و الجاد » الطلاق

الطلاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الطلاق في السبت 07 يناير 2017, 03:48

عطار.أبو نوال

avatar
عضو نثق به (ا)
الطلاق
باسم الله الرحمان الرحيم هذه الكلمة التي ترعب والتي تخلف وراءها تبعات قد تدوم لسنين وتؤثر في اجيال . فبمجرد القيام بتلك العملية تبدؤ الامور تتبلور على غير شكل لامربع لامسطح ولا مستدير جسم لا يشبه اي جسم وحالة لا تشبه اي حالة الا في الإسم كبصمات الاصابع . حالة لا خير فيها من المؤكد ولكن تحمل في طياتها اخف الضررين لهذا استفردت باسم الحلال البغيض . رعبها لا يبدو جليا عند تكوين اول نواة الاسرة لان وقعها في تلك المرحلة لا يخلف اثارا تذكر مقارنة مع مرحلة ظهور الذرية .ولا في تلك المرحلة الاولية تكون اسبابها او دوافعها قوية لوقوعها اصلا في عهدنا الحاضر هذا مع انه من المفروض ان تتلاشى الاسباب والدوافع بظهور الذرية لسبب بسيط هو انه الان يوجد من تقدم التنازلات في سبيل سعادته وعيشه الكريم وحفه بالحب والرعاية .فما الخطب هنا ؟ في عرض الكلام جاءت عبارة -في عهدنا هذا - حيث فعلا لم نكن نلحظ هذه الحالة بهذه الحدة كما نراها اليوم . اذا لزم معرفة ما المتغير .فامهاتنا حظنن الرعية كما تحظن الدجاجة فراخها الضعفاء .تحملن الحر والقر والهجر والنهر في سبيل لم الاسرة .الام قديما اول المستيقظين .واخر المضطجعين . مرة اخرى . ما المتغير ؟ولماذا اصبحت ام اليوم لا كأم الأمس ؟ كانت تلك الام أما وزوجا صالحة .تقوم برعاية اطفالها وزوجها تلبي طلبات الاطفال اللذين لم تكن لهم طلبات اصلا وتنفذ ما ينعتونه ظلما وزورا اوامر الديكتاتور الزوج . لا تراجعه في كلام وتحفظ هيبته امام الخواص والعوام . فماذا حدث لمن بقيت حية من تلك الامهات .لا شك ان متغيرا خطيرا قد حدث . على اثره تغيرت الام القديمة ومرض الاب القديم الذي لم يتحمل ذلك التغير .ورضعت الامهات الجدد من ثدي هاته المتغيرات .مرة اخرى اسأل ما الذي حدث ؟حتى اصبح جل القدماء ثواقين لخبز الام القديم وعطفها القديم .ولو عرف الجدد ما احس القدماء به من سعادة لباعوا كل وسائل في اعتقادهم انها قد تؤدي بهم اليها .ولباع كل شاب حداءه الرياضي في سبيل لعب كرة القدم حافيا على الاسفلت . لكني ارى كثيرا من القدامى خوفا من اتهامهم بالقدم قرروا الرضاع من نفس الثدي .واثروا تجنب الصراع على السباحة ضد التيار وإن ادركوا حقا ان التيار مؤد بهم لطريق شرير . طريق كله خبث وخنث وحلف وحنث .طريق ليس بمغلق ولكن اخره فوهة نار مستعرة هم فيه كحمر مستنفرة فرت من قسورة .رغم ذلك . الله غالب . لكني هنا اعتقد ان الشيطان من يستلد بالغلبة . يفرح الشيطان حين يرى اما مهملة وابا عنها وابناءها غافلا واختا كاسية عارية واخا خبيثا مخنثا .كانت الملامح قديما تطلق على الوجه . فاصبحت تعرض اليوم على جتث متحركة بادق التفاصيل .كان اسم الاسرة يطلق على مجموعة اناس يتكدسون في غرفة او ردهة لا يهم .فما يهم حالة استنفار وصفارة انذار تطلق اذا تأخر عضو من المتكدسين قليلا .واصبح اسم الاسرة يطلق على مجموعة من الغرباء كل منزو في حجرته يخاطب منزويا مثله او منزوية .لا فرق .ولا يجمع الاعضاء الا مائدة الطعام لهنيهة كي يعود كل منهم لاعتكافه .تقبل الله القيام .وان غاب احدهم .لا يشعر بغيابه احد .اما ان غابت الاخت .فسبب غيابها -الجواب عنه معد مسبقا -عند مديرة المدرسة التي اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق .لقد ذهبت تراجع دروسها مع صديقتها .هذه المرة لن اسأل ما الذي تغير .فبين السؤال والسؤال الف مقال ومقال . وقد تليت وما زالت تتلى. انها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور كل هذا والمسرحية في بدايتها .فكلما ظهرت جمعية تدافع عن حق المرأة التي اقنعونا او كادوا .انها مظلومة .حقوقها مهضومة .كلما وقع طلاق بنسبة اكبر . وكلما عدلت قوانين تعطي امرأة حقا .فاعلم ان ذلك الحق ليس هبة وانما متنتزع من حق رجل . بالتالي كلما زاد الطلاق اكثر .فما الحل لنسبة الطلاق التي اصبحت مرتفعة .الزيادة في اثقال كاهل الرجل حتى يمتنع عنه ويردع .حتى اصبح الرعب الذي تكلمنا عنه انفا يسيطر على الرجل .ولطمأنينة المرأة من كسب وافر من هذه الصفقة . علا صوت النساء على الرجال وما ان نصل لصدر عرض المسرحية -وما زلنا في البداية -حتى نرى مكان الطلاق عزوفا عن الزواج . ومجتمعا جله عوانس وعزاب تحكمهم غرائز جياشة لا يعرف معنى للفضيلة .وبحجة التحرر والتقدم والانفتاح .قد نرى .بل واصبحنا نرى من تجلب صديقها لبيت الاسر
. ابشروا .
ستهرم القاعدة .وقد بدأت فعلا بالهرم عندما اصبحنا نرى عدد الاطفال لا يتجاوز الاثنين . والمقدرات لن تسمح حينها باستجلاب عمالة تنظف للقاعدة الهرمة اوساخها .وستضطرون لتشريع جديد يوسع القاعدة الشابة كنظرة مستقبلية للنهوظ بالبلاد .و.
كما بدأنا أول خلق نعيده
. ستضطرون لاقفال جمعيات الدفاع عن حقوق المرأة وبرغم انوفكم سترجعون لاباحة بل والتشجيع على التعدد ولن تبقى هناك صفقة مربحة ماديا للمرأة تجعلها متلهفة على الطلاق .
واطمئنكم . لا حاجة للرجال لجمعيات تدافع عن حقوقهم
فهم رجال
افي الجزء الثاني سأتطرق للموضوع من زاوية اخرى ان شاء الله تعالى
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


_________________
http://7iwarmotla9.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى